Global Oud Forum – Episode 3

الحلقة الثالثة

تعرض لأول مرة عالمياً على المنصات الافتراضية

 

 الثلاثاء 1  يونيو، 8 مساءً بتوقيت الإمارات

تجمع الحلقة الثالثة عروضاً لكل من الفنانين حازم شاهين من مصر، محمد أبو ذكري من مصر، أحمد شمه من العراق وفطين كنعان من سوريا. في كل حلقة يتم تقديم تقرير عن رواد العصر الحديث في قطاع صناعة الآلات الموسيقية، وفي هذه المجموعة سنكون في البصرة في العراق في ورشة العمل الخاصة بفوزي منشد. وأيضاً سيطل علينا الدكتور أحمد الحناوي ليقدم نبذة حول الموسيقى عبر العالم الرقمي.

المشاركون


حازم شاهين

عازف عود – مصر

حازم شاهين عازف عود ومغني وملحن مصري من مواليد الإسكندرية وأحد أبرز الفنانين المستقلين في الوطن العربي. بدأ دراسته للموسيقى في عام 1992، والتحق بمعهد الموسيقى العربية الذي تخرج منه عام 1999، تتلمذ على يد الشيخ إمام، محمد عفيفي، عبد المنعم عرفة، عبده داغر، ونصير شمه الذي قدمه كصولست على العود من خلال مشروع بيت العود وكان من أوائل خريجيه عام 2002. قام بالتدريس في بيت العود بالقاهرة خمس سنوات، ثم أصبح أستاذا للعود بدار الأوبرا المصرية. في عام 2001 فاز شاهين بلقب”أفضل عازف عود”. وأسس فرقة ”إسكندريلا” الغنائية عام 2005 وقدم من خلالها ألحانه ومؤلفاته الموسيقية، وأطلق أول البوم لها ”صفحة جديدة“ من ألحانه عام 2014. ثم في “مشروع حازم شاهين” شارك في العديد من المهرجانات وأدى العديد من الحفلات الموسيقية ، كما شارك بالغناء والعزف منذ عام 2013 في أغلب حفلات الفنان زياد الرحباني وقام بتأليف موسيقى تصويرية لأفلام قصيرة. كما لحن العديد من الأمسيات والمسرحيات الغنائية وأصدر ألبومات بارزة مثل “العيش والملح” “حاجة وحشاني” وسجل ألبوم “لقاء” مع نيسم جلال لمشروعهم من إنتاج معهد العالم العربي وشركة Pias.

محمد أبوذكري

عازف عود – مصر

محمد أبوذكري ، المولود في القاهرة عام 1991 ، بدأ العزف على العود في سن الحادية عشرة. لمدة أربع سنوات درس مع الأستاذ العراقي الكبير نصير شمه في بيت العود العربي في القاهرة. في عام 2007، تخرج كمدرس وعازف منفرد في سن الخامسة عشرة. تم استدعاؤه في ذلك الوقت أصغر مدرس عود في العالم العربي. في عام 2009 حصل على الجائزة الأولى في مسابقة العود الدولية بدمشق (سوريا). انتقل إلى فرنسا في سن الثامنة عشرة، واستقر في ليون لدراسة علم الموسيقى في الجامعة هناك. في وقت قصير كان يعطي دروسًا في العود ويبدأ في الأداء في حفلة موسيقية. بدأت حياته المهنية في فرنسا، بينما كان يتجول مع فرقته عبر قارات مختلفة. بالإضافة إلى تعاوناته المتعددة مع مشاريع في فرنسا أو في الخارج. إن قدرة أبوذكري المذهلة على استيعاب لغات موسيقية جديدة مكنته من الارتباط بفنانين من عالم موسيقى الجاز والموسيقى التقليدية ، يعمل أيضًا على مؤلفاته الخاصة. أصدر أربعة ألبومات و حصل على درجة الماجستير في تسجيل الأفلام الموسيقية من جامعة ليون، وقام بتأليف المقطوعات الموسيقية لعدة مشاريع. يقيم حاليًا بين القاهرة وباريس، وهو مكرس بالكامل لمشروعه الغنائي لموسيقى الجاز الشرقي، والتعاون في تسجيل الأفلام.

أحمد شمّه

عازف عود – العراق

أحمد شمّه هو ملحن عراقي وعازف عود منفرد، حاصل على دبلوم عالي من كلية الفنون الجميلة في بغداد وشهادة عازف عود منفرد (مع مرتبة الشرف) من بيت العود القاهرة. قام على مدار 15 عامًا بالعديد من الحفلات الموسيقية المتخصصة في الموسيقى العربية الكلاسيكية والمعاصرة، وبدأ العزف على العود في سن 16 عامًا. كرس جزءًا كبيرًا من حياته المهنية للتدريس على الآلة، مما أكسبه خبرة في تدريس الموسيقى النظرية وحصل على العديد من الجوائز وشهادات التقدير للتميز في التدريس أول ألبوم له كان ”أوتار عربية” من انتاج يونيفرسال ميوزيك وقام بتأسيس فرقة موسيقية معروفة باسم ”العراق”.

فطين كنعان

عازف عود – سوريا

فطين كنعان عازف عود سوري نشأ و ترعرع في كنف عائلة محبة للفن و الموسيقا، تأثر فطين بالمدرسة التركية و بالمدرسة العراقية على وجه الخصوص تأثرا كبيرا و بكبار روادها أمثال منيربشي، جميل بشير و نصير شمة فأصبح ملما بالكثير من قواعد المقام العراقي، التحق بالدراسة في بيت العود العربي في أبوظبي عام 2013 و تتلمذ على أيدي امهر الأساتذة تحت إشراف الفنان نصير شمة، تخرج في عام 2015 بتقدير ممتاز، يقوم فطين حاليا بالتدريس في بيت العود منذ بداية عام 2016. شارك فطين في عدة حفلات في سوريا وفي الامارات كما شارك في عدة مهرجانات بالعزف مع موسيقيين عالميين.

د. أحمد الحناوي

باحث ومؤلف موسيقي – مصر

مؤلف موسيقي معتمد و قائد أوركسترا وعازف فاجوط و عود تخرج في كونسيرفاتوار القاهرة عام 1991 في قسم ” التأليف و القيادة ” و قسم “آلات النفخ و الإيقاع ” بتقدير امتياز وكان أول دفعته، عين معيداً في نفس العام ثم حصل على الماجستير ثم الدكتوراه.

مثّل مصر في العديد من المهرجانات الدولية وقدمت أعماله من خلال مسارح دار الأوبرا المصرية و المراكز الثقافية المختلفة داخل وخارج مصر قام بالعمل كعازف صوليست فاجوط بأوركسترا القاهرة السيمفوني.

فوزي منشد

صانع عود – البصرة، العراق

مواليد ١٩٤٧محافظة البصره، لم يرث الصناعة ولم يكتسبها من أحد بل تعلمها بنفسه وذلك لحبه للآلة. بدأ سنة ١٩٧٤ بتصليح الآلة وعرف أسرارها وبدأ بصناعتها واتقنها. اعتمد في صناعتها على نوعية  الأخشاب الجيدة والمقاسات العلمية للآلة وفي سنة ١٩٧٨ صنع بدائل لآلة الكونترباس على شكل عود كبير وكذلك بديل لآلة التشيلو على شكل دائري وقدم عروض بها في فرقة البصره للفنون الشعبية ولاقت نجاح باهر، طلبوا منه إرسالها إلى دائرة الفنون الموسيقية ورحب بها الاستاذ منير بشير الذي كان مديرها آنذاك.

حصل على جائزة الريشة الذهبية سنة ٢٠١٠ في مصر وعمل عدة أعواد للفنان ”نصير شمّه“ كالعود المثمن الذي قدم به عروض كُللت بالنجاح. كذلك عمل عود للاستاذ منير بشير قبل وفاته وسجل به آخر تسجيلاته. دخل عوده للمتحف البريطاني ليصبح من مقتنيات المتحف البريطاني. وطور صناعة العود السحب وعالج كافة المشاكل التي يعاني منها العازفين في العزف عليه وتمكن من معالجة سبب ارتفاع الأوتار وكذلك سبب نزول وجه العود ولازال مستمر بتطوير الآله إلى الأفضل.

Share