Global Oud Forum – Episode 2

الحلقة الثانية

تعرض لأول مرة عالمياً على المنصات الافتراضية
 السبت 29  مايو، 8 مساءً بتوقيت الإمارات

تتضمن الحلقة الثانية عرضاً للفنانين: يوسف عباس من العراق، شيرين تهامي من مصر، محمد العطار من بغداد العراق، ذو القرنين يوسف من ماليزيا. بالإضافة إلى تقرير يسلط الضوء على أعمال صانع العود عمر محمد فاضل الذي تم تصويره في ورشته في بغداد العراق. وأيضاً خلال الحلقة يقدم الباحث والمؤلف الموسيقي الدكتور دريد فاضل الخفاجي من العراق معلومات حول تطور آلة العود منذ مطلع القرن العشرين وحلول للحماية الفكرية للمؤلف والعازف بالعالم العربي.

المشاركون


محمد العطار

عازف عود – بغداد، العراق

محمد العطار هو عازف عود عراقي من مواليد عام 1989. تخرج مع مرتبة الشرف من بيت العود في القاهرة كعازف منفرد ومدرس واستمر في تدريس آلة العود في بيت العود في بغداد. شارك العطار في العديد من الحفلات والمهرجانات الدولية ، بما في ذلك ا لمنتديات المخصصة لآلة العود. وهو عضو في أوركسترا بيت العود العربي(أوركسترا 2350 قبل الميلاد) ، ونقابة الفنانين العراقيين ، واتحاد ا لموسيقيين العراقيين، وجمعية الفنانين العراقيين.

شرين تهامي

عازفة عود – مصر

أول فتاة تخرجت كصوليست من بيت العود العربى (مصر) بدرجة امتياز مع مرتبة الشرف وثالث خريج عموما لتصبح بعد ذلك أستاذة فيه ، انتقلت للتدريس في بيت العود العربي بأبوظبي منذ عام ٢٠٠٩ وقامت بالتدريس لمدة ٣ سنوات في جامعة نيويورك أبوظبي. أصدرت ٣ ألبومات تتنوع بين التراث المصري و مقطوعات من تأليفها. ولها العديد من الحفلات في جميع أنحاء العالم كما تقود منذ عام ٢٠١١ فرقتها للفتيات – نجمات. واشتركت في العديد من المهرجانات الدولية كما شاركت مع بيت العود في حفلات وورش عمل موسيقية. حاصلة أيضا على بكالوريوس اعلام فرنسي من جامعة القاهرة.

ذوالقرنين يوسف

عازف عود – كوالالمبور، ماليزيا

شغفه بالعود جعله يجتاز الحدود إلى الشرق الأوسط وأوروبا. قدم العديد من الأوراق حول فن العزف على العود وتقنياته في فعاليات ومؤتمرات فنية مرموقة في جميع أنحاء ماليزيا وخارجها. شغفه بالتعليم ومشاركة معرفته ينتقل به من مراحل إلى فصول دراسية حيث تحمل الريح الأغاني من عوده.

يوسف عباس

عازف عود – القاهرة، مصر

ولد يوسف عباس في مدينة بابل عام 1994 يعمل حاليا استاذا للموسيقى في أكاديمية الفنون، مثّل العراق في عدة مهرجانات دولية كمؤلف موسيقي وباحث. بدأ بتعلم العود في سن الحادية عشرة ثم انتقل إلى مصر لمواصلة دراسته في بيت العود حيث تخرج بمرتبة الشرف حيث قام بنفسه بالإشراف على التدريس ومن ثم تخريج 12 طالبًا من بيت العود العربي. قاد عباس وشارك في حفلات موسيقية مع أوركسترا بيت العود، وأسس فرقته تحت عنوان مشروع الموسيقى المعاصرة (يوسف عباس). قدم عباس الكثير من الأبحاث الموسيقية وورش العمل حول العود وحصل على العديد من الجوائز العالمية بالإضافة إلى فوزه بالمركز الأول في  مهرجان قرطاج الدولي وعلى المرتبة الأولى في مسابقة الموسيقى للتأليف والعزف الموسيقي على كل معاهد ومدارس مصر الموسيقية وحصل أيضاً على ميدالية منير بشير لعزف العود عام 2009. قدم عباس الكثير من البحوث الموسيقية وورش العمل على العود. ألبومه الأول “وتر بابلي” وقد قام بتأليف كونسيرتو مع الأوركسترا بما في ذلك العديد من الأغاني العربية بالإضافة إلى الموسيقى التصويرية لـ “عود أخضر ” “كل الطرق تؤدي إلى روما“.

د. دريد فاضل الخفاجي

باحث ومؤلف موسيقى – العراق

مؤلف موسيقي عراقي، عازف عود، وخبير موسيقي معتمد، من مواليد عام (1974) حاصل على شهادة البكلوريوس في الفنون الموسيقية من كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد والماجستير في العلوم الموسيقية والدكتوراه في فلسفة الفنون الموسيقية. تولى قيادة عدد من الأوركسترات وعمل في المجال الأكاديمي مدرساً للمناهج الموسيقية ومحاضراً للعزف على آلة العود في العديد من المعاهد والمدارس الموسيقية ومدرساً لمادة الصولفيج وتربية السمع في كلية الفنون الجميلة/ بجامعتي بغداد وصلاح الدين وكلّف بمهام المعاون الفني لمعهد الدراسات الموسيقية ومديراً للمعهد. تقلد الدكتور دريد الكثير من المهام الثقافية كما كتب دراسات في العلوم الموسيقية ومقالات في النقد الموسيقي والنقد وأسهم في صياغة النظام الداخلي للكثير من المؤسسات الموسيقية. صاغ مسودة القيود والالتزامات في مجال التسجيل الصوتي وحقوق الملكية الموسيقية في العراق. كما مُنح شهادة القادة الدوليين الصادرة عن وزارة الخارجية الأميركية. أسس مركز دجلة للدراسات الموسيقية المقارنة. خطط وقاد مشروع (موسيقى من العراق) بتسجيله عشرة إسطوانات موسيقية توثق أهم منابع الموروثات الموسيقية العراقية وحصل على دروع وشهادات تقديرية من المؤسسات التربوية والعلمية والثقافية وكتب الموسيقى التصويرية للعديد من الأفلام السينمائية الروائية والتسجيلية والبرامج التلفزيونية، فضلاً عن مشاركاته الثقافية والعلمية في المؤتمرات التي تُعنى بالفنون الموسيقية والمهرجانات والمحافل الموسيقية العراقية والدولية.

عمر محمد فاضل

صانع عود – بغداد، العراق

من مواليد ١٩٤٩ العراق – بغداد ، تعلم وعمل بصناعة الآلات الموسيقية منذ نعومة اضافره في مصنع والده (محمد فاضل) صانع الآلات الموسيقية ، درس الموسيقى تحت إشراف الأستاذ “طارق إسماعيل” والمدرس التركي “SASAQ”، وشارك في فرقة المأمونيه النموذجيه. عمل في المسرح كعازف كمان عام 1973 وفي الكويت بورشة الفنان “محمود الكويتي”، كما عمل في وزارة التربية والتعليم في الكويت عام 1977 في ورشة الآلات الموسيقية. أسس شركة “الوتر” وعمل كخبير بوزارة الثقافة والإعلام في العراق عام 1991 مع الفنان الراحل “منير بشير”. كما عمل استاذ في معهد الموسيقى العالي في سوريا.

أسس شركة محمد فاضل حسين واولاده ويديرها حالياً في العراق، كما أنه عضو في جمعية الموسيقيين العراقيين. عمل على إحياء القيثارة السومرية وشارك بها في العديد من المهرجانات حيث أنه توسع في صناعة الآلات الموسيقية وصنع القيثارة السومرية وقدمها لليونسكو، وفي عام 2014 استقبلت المديرة العامة لليونسكو السيدة إيرينا بوكوفا القيثارة السومرية في المتحف العراقي.

Share