News

Media Release
24
Apr

ضمن برنامجها الرائد لدعم وتخريج “القيادات الإعلامية الشابة” مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون تقيم منتدى تفاعلياً حول “أخلاقيات الإعلام في العالم الرقمي”

ضمن برنامجالقيادات الإعلامية الشابةلمجموعة أبوظبي للثقافة والفنون بالتعاون معتوتال، استضافت كلية علوم الاتصال والإعلام بجامعة زايد، اليوم (الخميس) منتدى تفاعلياً بعنوانأخلاقيات الإعلام في العالم الرقمي، وذلك في استوديودوالإعلامي بفرع الجامعة في أبوظبي.

وجاء انعقاد المنتدى بمناسبة مرور أكثر من عشر سنوات على إطلاق مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون برنامجالقيادات الإعلامية الشابة، الذي يهدف إلى تمكين الشباب الإماراتيين وتطوير قدراتهم، وتزويدهم بالمعارف والمهارات الخاصة بصناعة الإعلام.

وقدم د. جان ليتش، الأستاذة بجامعة كنت ستيت بالولايات المتحدة الأمريكية، في المنتدى ورشة عمل بعنوانتطورات الأخلاقيات الصحافية: منظور مهني، بينما أدار د. علي خليل، الأستاذ المساعد بكلية علوم الاتصال والإعلام حلقة نقاشية حول تقصي الحقائق في العالم الرقمي شارك فيها د. ليش، روث هيثرينغتون، منتج في شبكة سي أن أن، وغالب زيدان، مدير أول في ويبر شندويك.

وأدار د. أوين بينيتجونز، الأستاذ المساعد بالكلية أيضاً، حلقة نقاشية استعرضت فيها بعض الطالبات دراسات حالة قمن بإنجازها حول الأخلاقيات الإعلامية

وأقيم المنتدى ضمن فعاليات البرنامج التعليمي والمجتمعي لمهرجان أبوظبي 2018، وشارك فيه إلى جانب طالبات جامعة زايد، عدد من خريجات برنامجالقيادات الإعلامية الشابةاللاتي قمن بإدارة جلساته الحوارية وتقديم فقراته.

وعلى مدار السنوات العشرة الماضية، شارك في برنامجالقيادات الإعلامية الشابةأكثر من 200 من طلبة الجامعات الإماراتيين من كل من؛ كليات التقنية العليا، وجامعة زايد، وجامعة الإمارات، وجامعة الشارقة، خاضوا خلالها 728 ساعة من الدورات التدريبية، كما أتيحت لهم فرصة العمل مع 99 صحفياً وإعلامياً محترفاً، وشاركوا في 94 ورشة عمل، وكتبوا 233 موضوعاً صحافياً باللغتين العربية والإنجليزية، ونشروا 10 إصدارات من مجلة البرنامج بعنوانمجلتي الجديدة“.

كما أطلقت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون في عام 2017، برنامجاً مكمّلاً من الدورات التدريبية، يتيح لخريجي البرنامج استكمال جهود تطوير مهاراتهم في مجال صناعة الإعلام. وحصل الطلبة من دفعة خريجي عام 2016 على فرصة العمل على إنتاج فيلم وثائقي مدته من 8 إلى 12 دقيقة، تحت إشراف رموز إعلامية رائدة في دولة الإمارات. وقدم الطلبة مشاريع الأفلام إلى لجنة تحكيم، حيث حصل الفريق الفائز على رحلة لمدة 9 أيام إلى بريطانيا، للقاء مجموعة من الرموز الإعلامية في كبرى مؤسسات صناعة الإعلام هناك.

Share